معاني الأسماء والكلمات

آخر مواضيع

شرح وتفسير سورة المجادلة surah al mujadilah ( من الآية اثنى عشر إلى الآية اثنان وعشرون )

شرح وتفسير سورة المجادلة surah al mujadilah
شرح وتفسير سورة المجادلة surah al mujadilah
شرح وتفسير سورة المجادلة surah al mujadilah
( من الآية اثنى عشر إلى الآيةاثنان وعشرون )

شرح الكلمات:


 * إذا ناجيتم الرسول: أي أردتم مناجاته*.

* فقدموا بين يدي نجواكم صدقة: أي قبل المناجاة* تصدقوا بصدقة* ثم ناجوه صلى الله عليه وسلم*.


* ذلك خير لكم وأطهر: أي تقديم الصدقة* بين يدي المناجاة* خير لما فيه من نفع الفقراء* وأطهر لذنوبكم*.


* فإن لم تجدوا: أي فإن لم تجدوا* ما تتصدقون به*.


* فإن الله غفور رحيم: أي غفور لمناجاتكم *رحيم بكم فليس عليكم* في المناجاة بدون صدقة* إثم.


* ءأشفقتم أن تقدموا بين يدي نجواكم صدقات؟: أي أَخِفْتُم الفقر* أن قدمتم* بين يدي نجواكم صدقات*.


* فإذ لم تفعلوا وتاب الله عليكم: أي تقديم الصدقات*، وتاب الل*ه عليكم بأن رخص لكم في تركها*.


* فأقيموا الصلاة وآتوا الزكاة: أي على الوجه المطلوب* من إقامتها وأخرجوا الزكاة*.


* وأطيعوا الله ورسوله: أي وداوموا على إقام الصلاة* وإيتاء الزكاة* وطاعة الله* ورسوله.


* والله خبير بما تعملون: أي من أعمال البر والإِحسان* وسيثيبكم* على ذلك بالجنة*.

* ألم تر إلى الذين تولوا: أي ألم تنظر إلى المنافقين* الذين تولوا*.

* قوما غضب الله عليهم: أي اليهود*.


* ما هم منكم ولا منهم: أي ما هم منكم* أيها المؤمنون* ولا منهم أي من اليهود* بل هم مذبذبون*.


* ويحلفون على الكذب وهم يعلمون: أي يحلفون* لكم أنهم مؤمنون* وهم يعلمون أنهم غير مؤمنين*.


* إنهم ساء ما كانوا يعملون: أي قبح أشد* عملهم وهو النفاق* والمعاصي*.

شرح وتفسير سورة المجادلة surah al mujadilah ( من الآية عثنى عشر إلى الآية إحدى عشر )
شرح وتفسير سورة المجادلة surah al mujadilah ( من الآية عثنى عشر إلى الآية إحدى عشر )

* اتخذوا أيمانهم جنة: أي ستراً على أنفسهم* وأموالهم فادعوا* الإِيمان كذبا* وحلفوا أنهم مؤمنون* وما هم بمؤمنين*.


* فصدوا عن سبيل الله: أي فصدوا بتلك الأيمان* المؤمنين عن سبيل الل*ه التي هي جهادهم* وقتالهم*.


* فيحلفون له كما يحلفون لكم: أي يوم يبعثهم* من قبورهم *يوم القيامة* يحلفون لله أنهم كانوا مؤمنين* كما يحلفون اليوم* لكم أنهم مؤمنون*.


* ويحسبون أنهم على شيء: أي يظنون في أيمانهم الكاذبة* أنهم على شيء من الحق*.


* استحوذ عليهم الشيطان: أي غلب عليهم الشيطان*.


* فأنساهم ذكر الله: فلم يذكروه* بألسنتهم إلا تقية* ولا يذكرون وعده* ولا وعيده*.


* أولئك حزب الشيطان: أي أولئك البعداء* أتباع الشيطان وجنده*.


*  ألا إن حزب الشيطان هم الخاسرون: أي إن أتباع الشيطان* وجنده هم المغبونون الخاسرون* في صفقة حياتهم*. 

* إن الذين يحادون الله ورسوله: أي يخالفون الله* ورسوله* فيما يأمران به* وينهيان عنه*.

* أولئك في الأذلين: أي المغلوبين* المقهورين*.


*  كتب الله لأغلبن أنا ورسلي: أي كتب في اللوح المحفوظ* أو قضى وحكم* بأن يغلب بالحجة* أو السيف*.

شرح وتفسير سورة المجادلة surah al mujadilah ( من الآية عثنى عشر إلى الآية إحدى عشر )
شرح وتفسير سورة المجادلة surah al mujadilah ( من الآية عثنى عشر إلى الآية إحدى عشر )
* يوادون من حاد الله ورسوله: أي يصادقون* من يخالف الله* ورسوله* بمحبتهم ونصرتهم*.

* ولو كانوا آباءهم أو أبناءهم أو إخوانهم أو عشيرتهم: أي يقصدونهم بالسوء* ويقاتلونهم على الإِيمان* كما وقع للصحابة*.


* أولئك كتب في قلوبهم الإِيمان: أي أثبت الإِيمان* في قلوبهم*.


* وأيدهم بروح منه: أي برهان* ونور وهدىً*.


* رضي الله عنهم ورضوا عنه: أي رضي الله عنهم* بطاعتهم إياه* في الدنيا ورضوا عنه في الآخرة* بإدخاله إياهم في الجنة*.


* ألا إن حزب الله هم المفلحون: أي أَلا إِن جند الله* وأوليائه هم الفائزون* بالنجاة من النار *ودخول الجنة*.

من هداية آيات سورة المجادلة:

* حرمة موالاة* اليهود*.

* حرمة الحلف* على الكذب* وهي اليمين الغموس*.


* من علامات استحواذ الشيطان* على الإِنسان* تركه لذكر الله* بقلبه ولسانه ولوعده* ووعيده بأعماله* وأقواله*.

* كتب الله الذل* والصغار* على من حاده* وحاد رسوله* بمخالفتهما فيما يحبان ويكرهان*.

* قضى الله* تعالى بنصرة رسوله* فنصره إنه قوي عزيز*.


* حرمة موالاة الكافر بالنصرة* والمحبة* ولو كان أقرب قريب*، وقد قاتل أصحاب رسول الله* آباءهم وأبناءهم* وإخوانهم وعشيرتهم* في بدر*. وفيهم نزلت هذه الآية *تبشرهم برضوان الله تعالى لهم*، وإنعامه عليهم* اللهم اجعلنا منهم* واحشرنا في زمرتهم*.

* تفسير أيسر التفاسير لكلام العلي الكبير/ أبو بكر الجزائري (مـ 1921م) مصنف و مدقق مرحلة اولى

No comments