معاني الأسماء والكلمات

آخر مواضيع

شرح وتفسير سورة غافر surah Ghafir (من الآية 41 إلى الآية 49 )

شرح وتفسير سورة غافر surah Ghafir (من الآية 41 إلى الآية 49 )
شرح وتفسير سورة غافر surah Ghafir (من الآية 41 إلى الآية 49 )

شرح وتفسير سورة غافر surah Ghafir

(من الآية 41 إلى الآية 49 )
_________________________________________________________________________________

شرح الكلمات:

* أدعوكم إلى النجاة: أي من *الخسران في الدنيا *والآخرة، وذلك *بالإِيمان والعمل *الصالح.

* وتدعونني إلى النار: أي إلى *عذاب النار وذلك *بالكفر والشرك بالله *تعالى.

* ما ليس لي به علم: أي لا *علم لي بصحة *إشراكه في *عبادة الله *تعالى.

* وأنا أدعوكم إلى العزيز الغفار: أي *وأنا أدعوكم إلى *الإيمان وعبادة الله* العزيز أي *الغالب على أمره *الغفار لذنوب التائبين *من عبادة المؤمنين *به.

* لا جرم أن ما تدعونني إليه: أي حقا أن ما تدعونني إلى الإيمان به وبعبادته.

* لي له دعوة في الدنيا والآخرة: أي *ليس له دعوة *حق إلى عبادته، *ولا دعوة *استجابة بأن يستجيب *لمن دعاه لا في *الدنيا ولا في *الآخرة.

* وأن المسرفين هم أصحاب النار: أي وأن *المسرفين في الكفر *والشرك *والمعاصي هم أهل *النار الواجبة لهم.

* فوقاه الله سيئات ما مكروا: أي *فحفظه الله من *مكرهم به ليقتلوه.

شرح وتفسير سورة غافر surah Ghafir (من الآية 41 إلى الآية 49 )
شرح وتفسير سورة غافر surah Ghafir (من الآية 41 إلى الآية 49 )
* وحاق بآل فرعون سوء العذاب: أي *عذاب الغرق إذ *غرق فرعون وجنده *أجمعون.

* النار يعرضون عليها غدوا وعشيا: أي أن *سوء العذاب هو *النار يعرضون عليها *صباحا ومساء وذلك أن* أرواحهم في أجواف *طير سود تعرض *على النار كل يوم *مرتين.


* ويوم القيامة أدخلوا آل فرعون: أي *ويوم القيامة يقال *أدخلوا آل فرعون *أشد العذاب.

* وإذ يتحاجون في النار: أي *وأنذرهم يوم الآزفة *وإذ يتحاجون *في النار أي *يتخاصمون.

* فيقول الضعفاء: أي الاتباع *الضعفاء الذين اتبعوا *الأغنياء والأقوياء *في الشرك.


* إنا كنا لكم تبعا: أي تابعين *لكم فيما كنتم *تعتقدونه *وتفعلونه.


* فهل أنتم مغنون عنا نصيباً من النار؟: أي *فهل تدفعون *عنا شيئا من النار.


* إن الله قد حكم بين العباد: فلا *مراجعة أبدا فقد حكم *لأهل الإِيمان *والتقوى *بالجنة فهم في الجنة *ولأهل الشرك *والمعاصي بالنار *فهم في النار.


* لخزنة جهنم: أي جمع خازن وهو الموكل بالنار وأهلها.


* يخفف عنا يوما من العذاب: أي *قدر يوم من أيام *الدنيا إذ الآخرة *يوم واحد لا *ليل له.


شرح وتفسير سورة غافر surah Ghafir (من الآية 41 إلى الآية 49 )
شرح وتفسير سورة غافر surah Ghafir (من الآية 41 إلى الآية 49 )

* إنا لننصر رسلنا والذين آمنوا في الحياة الدنيا: أي *بأن نظهر *دينهم، أو نهلك *قومهم وننجيهم *من الهلاك.


* ويوم يقوم الأشهاد: أي *وتنصرهم يوم يقوم *الأشهاد وهم الملائكة *يشهدون *للرسل بالبلاغ.

* ولهم اللعنة ولهم سوء الدار: أي *ولهم اللعنة أي البعد *من الرحمة *ولهم سوء *الدار أي الآخرة أي *شدة عذابها.

* ولقد آتينا موسى الهدى: أي *أعطينا موسى *بني إسرائيل *المعجزات والتوراة.

* وأورثنا بني إسرائيل: أي *أبقينا فيهم التوراة *كتاب الهداية الإِلهية *يهتدون به في *ظلمات الحياة ويذكرون به*الله في تراكم *النسيان.


* فاصبر إن وعد الله حق: أي واصبر يا *محمد على ما تلاقي من *قومك إن وعد *الله *بنصرك حق.
_________________________________________________________________________________

من هدايات الآيات :

* بيان *الفرق الكبير بين *من يدعو إلى *النجاة وبين من *يدعو إلى النار، *بين من *يدعو إلى العزيز *الغفار ليؤمن به *ويُعبد وبين من *يدعو إلى أوثان لا *تسمع ولا *تبصر وهي أحقر *شيء وأذله في *الحياة، وبين من *يدعو من لا *يستجيب له في *الدنيا والآخرة وبين من *يدعو من يستجيب له *في الدنيا *والآخرة.

* التنديد *بالإِسراف وفي *كل شيء.
* نعم ما *ختم به مؤمن آل *فرعون وعظه *ونصحه لقومه *وهي *فستذكرون ما *أقول لكم وأفوض *أمري إلى الله إن *الله بصير *بالعباد.
* إثبات *عذاب القبر ونعيمه إذ آل *فرعون تعرض *أرواحهم على النار *صباح مساء.

* بيان *تخاصم أهل النار *وهو ما يتم من *خصومة بين الأتباع *والمتبوعين.
* التنديد *بالكبر والاستكبار إذ *الكبر عائق عن *الطاعة والاستقامة.
* عدم *استجابة دعاء *الكافر في الدنيا *والآخرة إلا ما *شاء الله.
* عدم قبول*المعذرة يوم *القيامة.
* عدم *استجابة الدعاء *في النار.
* بيان *وعد الله لرسله والمؤمنين *وهو أنه ينصرهم *بأحد أمرين الأول أن *ينصر *دينهم ويظهره ويقرره *وإن طال الزمن، *والثاني أن يهلك *عدوهم وينجيهم.


* بيان *منة الله تعالى على *موسى وبني إسرائيل *تتكرر لمحمد *صلى الله عليه *وسلم وأمته بإنزال *الكتاب وتوريثه فيهم *هدى وذكرى *لأولي الألباب.

* وجوب *الصبر والتحمل في ذات *الله، والاستعانة على *ذلك بالاستغفار *والذكر *والصلاة.


* أكثر من *يجادل بالباطل ليزيل به *الحق إنما يجادل *من كبر يريد *الوصول إليه *وهو التعالي والغلبة *والقهر للآخرين.
* تقرير *عقيدة البعث بالبرهان *العقلي، وهو أن *البدء أصعب من* الإِعادة ومن أبدأ *أعاد، ولا نصب *ولا تعب!!

_________________________________________________________________________________
* تفسير أيسر التفاسير لكلام العلي الكبير/ أبو بكر الجزائري (مـ 1921م) مصنف و مدقق مرحلة اولى

No comments