شرح وتفسير سورة الدخان surah Ad-Dukhan ( من الآية 19 إلى الآية 39 ) - معاني الأسماء ومعاني الكلمات وتفسير القرآن الكريم

آخر مواضيع

شرح وتفسير سورة الدخان surah Ad-Dukhan ( من الآية 19 إلى الآية 39 )

شرح وتفسير سورة الدخان surah Ad-Dukhan, سورة,سورة الدخان,الدخان,الشيخ,القران,تلاوة,الكريم,القرآن,سورة الدخان كاملة,قران,العفاسي,محمد,العجمي,الشريم,كاملة,تجويد,اسلام صبحي,كريم,المنشاوي,الباسط,السديس,المصحف,العريفي,مشاري,بصوت,القارئ,الدين,الحصري,الشعراوي,القطامي,الغامدي,قراءة,روائع,شيخ,عبد,المغامسي,قرآن
شرح وتفسير سورة الدخان surah Ad-Dukhan 

شرح وتفسير سورة  الدخان surah Ad-Dukhan

(من الآية 19 إلى الآية 39 )
_______________________________________________________________________
شرح وتفسير سورة الجاثية
_______________________________________________________________________

شرح الكلمات:


* وأن لا تعلوا على الله: أي وبأن لا *تطغوا على *الله فتكفروا به و*تعصوه.


* إني آتيكم بسلطان مبين: أي *بحجة واضحة تدل على *صدقي في رسالتي وما *أطالبكم به.


* وإني عذت بربي وربكم أن ترجمون: أى وإني قد *اعتصمت بربي و*ربكم واستجرت به أن *ترجموني.


* وإن لم تؤمنوا لي فاعتزلون: أي إن لم *تصدقوني فيما جئتكم به فخلوا *سبيلي *واتركوني.


* فدعا ربه: أي فلما *كذبه فرعون وقومه و*هموا بقتله *نادى ربه يا رب.


* إن هؤلاء قوم مجرمون: أي إن *هؤلاء قوم مجرمون *بالكفر *والظلم.


* فأسر بعبادي ليلا إنكم متبعون: أي *فأجابه ربه بأن قال له *فأسر بعبادي أي بني *إسرائيل ليلاً إن فرعون *وجنده متبعوكم *ليردوكم.


* وأترك البحر رهوا: أي وإذا *اجتزت أنت وقومك البحر فاتركه *رهوا ساكنا كما هو حين *دخلته مع بني *إسرائيل.


* إنهم جند مغرقون: أي إن *فرعون وقومَه *جندٌ واللّهُ مغرقُهم في *البحر.


* كم تركوا من جنات: أي *بساتين وحدائق *غناء.

* ومقام كريم: أي *مجلس حسن و*محافل مزينة و*منازل حسنة.


* ونعمة كانوا فيها فاكهين: أي *نضرة عيش و*لذاذته كانوا فيها *ناعمين.


* وأورثناها قوماً آخرين: أي *بني *إسرائيل.


* فما بكت عليهم السماء والأرض: أي *لهوانهم على الله *بسبب كفرهم *وظلمهم.
* وما كانوا منظرين: أي *ممهلين حتى *يتوبوا.

شرح وتفسير سورة الدخان surah Ad-Dukhan, سورة,سورة الدخان,الدخان,الشيخ,القران,تلاوة,الكريم,القرآن,سورة الدخان كاملة,قران,العفاسي,محمد,العجمي,الشريم,كاملة,تجويد,اسلام صبحي,كريم,المنشاوي,الباسط,السديس,المصحف,العريفي,مشاري,بصوت,القارئ,الدين,الحصري,الشعراوي,القطامي,الغامدي,قراءة,روائع,شيخ,عبد,المغامسي,قرآن
شرح وتفسير سورة الدخان surah Ad-Dukhan 
* من العذاب المهين: أي *قتل أبنائهم و*استخدام *نسائهم.

* ولقد اخترناهم على علم على العالمين: أي *اخترناهم على علم *منا على عالمي *زمانهم من الإنس *والجن. وذلك *لكثرة الأنبياء منهم *وفيهم.


* وآتيناهم من الآيات ما فيه بلاء مبين: أعطيناهم من *النعم ما فيه *بلاء مبين أي واضح *كانفلاق البحر و*المنَّ و*السلوى.


* إنَّ هؤلاء: أي *المشركين من *قريش.

* إن هي إلا موتتنا الأولى: أي لا *حياة بعدها ولا *موت وهذا *تكذيب بالبعث *الآخر.


* وما نحن بمنشرين: أي *بمبعوثين أحياء من *قبورنا بعد *موتنا.


* فأتوا بآبائنا إن كنتم صادقين: أي فأت يا *محمد بآبائنا الذين *ماتوا إن كنت *صادقا في أننا *بعد موتنا وبلانا *نبعث أحياء من *قبورنا.


* أهم خير أم قوم تبع والذين من قبلهم: أي *هؤلاء المشركون *خير في القوة *والمناعة أم *قوم تبع والذين من *قبلهم كعاد.


* أهلكناهم إنهم كانوا مجرمين: أي *أنزلنا بهم عقوبتنا *فأهلكناهم إنهم *كانوا قوما *مجرمين.


* لاعبين: أي *عابثين بخلقهما لا *لغرض صالح.


* ما خلقناهما إلا بالحق: أي إلا *لأمر اقتضى *خلقهما وهو أن أ*ذكر فيهما *وأشكر.

_______________________________________________________________________
شرح وتفسير سورة الجاثية
_______________________________________________________________________
من هدايات الآيات :

* وجود تشابه *كبير بين فرعون و*كفار قريش في *العلو والصلف و*الكفر والظلم.

* مشروعية *الاعتبار بما *سلف من أحداث في *الكون والائتساء *بالصالحين.


* وجوب *الاستعاذة بالله *تعالى والاستجارة به إذ لا *مجير على الحقيقة إلا وهو ولا *واقي *سواه.


* مشروعية *دعاء الله تعالى على *الظالمين وسؤاله *النصر عليهم و*النجاة منهم.


* بيان *سنة الله في سلب *النعم وإنزال النقم بمن *كفر نعم الله ولم *يشكرها فعصى ربه *وأطاع هواه ونفسه *فترك الصلاة واتبع *الشهوات وترك *القرآن واشتغل *بالأغاني، *وأعرض عن ذكر *الله وأقبل على *ذكر الدنيا و*مفاتنها.

* بيان هَوَان أهل *الكفر والفسق على *الله وعلى الكون *كله، وكرامة أهل *الإيمان *والتقوى على الله وعلى *الكون كله حتى أن *السماء والأرض *تبكيهم إذا *ماتوا.


* ذم *العلو في الأرض وهو *التكّبر والإسراف في *كل شيء.


* بيان أن *الله يبتلي أي *يختبر عباده بالخير *والشر.


* تقرير *عقيدة البعث *والجزاء.

* الإجرام هو *سبب الهلاك و*الدمار كيفما كان *فاعله.


* تبع *الحميري كان *عبدا صالحا *ملكا حاكما وكان *قومه كافرين فأهلكهم *الله وأنجاه *ومن معه من *المؤمنين الصالحين *ففي هذا الملك *الصالح عبرة لمن *يعتبر.

_______________________________________________________________________
شرح وتفسير سورة الجاثية
_______________________________________________________________________
* تفسير أيسر التفاسير لكلام العلي الكبير/ أبو بكر الجزائري (مـ 1921م) مصنف و مدقق مرحلة اولى

* اسماء أخرى قد تعجبك *

ليست هناك تعليقات