شرح وتفسير سورة الكهف Surah Al-Kahf من الآية 84 إلى الاية 110 - معاني الأسماء ومعاني الكلمات وتفسير القرآن الكريم
English French German Spain Hindi Persian Arabic

آخر مواضيع

شرح وتفسير سورة الكهف Surah Al-Kahf من الآية 84 إلى الاية 110


شرح وتفسير, سورة الكهف, Surah Al-Kahf من الآية 62, إلى الاية 83, quran,سورة الكهف,allah,surah,الكهف,kahf,surat,سورة,surat lkahf,al-kahf, surah kahf,surah al kahf,surah,surah kahf sudais,kahf,al quran surah kahf,quran,surah al kahf full,surah al kahfi,surah al kahf sudais,surat al kahf,surah kahf for job,al kahf,surah kahf for marriage,surah kahf for pregnancy,imam sudais qiroah surah kahf,surah alkahf,surah kahf mishary,surah yaseen,surat,surah al kahf recitation,al quran surah,surat al kahfi,surah ar rahman,surah al rahman,al kahfi,alkahf
شرح وتفسير سورة الكهف Surah Al-Kahf من الآية 84 إلى الاية 110

📖 شرح وتفسير سورة الكهف Surah Al-Kahf📖

( من الآية84 إلى الاية 110)

_________________________________________________________________________ 

سورة الكهف وهي من السور المكية ، وَعدد آياتها مئة وعشر ١١٠ ، وَترتيبها فِي القرآن الكريم  ثمانية عشر ١٨  ، وهي من السور المكية المتأخرة في النزول ، إذ أن ترتيب نزولها 69 . تتوسط السورة القرآن الكريم ،  وَتقع بين الجزئين الخامس عشر ١٥  والسادس عشر ١٦ ،  وَتتناول عدة مواضيع ، تتمحور حول التحذير من الفتن ، والإنذار والتبشير ، وبعض مشاهد من يوم القيامة ، وَكما تناولت عدة قصص ، مثل قصة أصحاب الكهف الذين سُميّت السورة لذكر قصتهم فيها .

شرح الكلمات:

* مكنا له في الأرض : بالحكم* والتصرف في* ممالكها.
* من كل شيء سببا : أي يحتاج* إليه سببا* موصلا إلى مراده.
* فأتبع سببا : أي فأتبع* السبب سببا آخر حتى* انتهى إلى مراده.
* تغرب في عين حمئة : ذات* حماة وهي الطين الأسود* وغروبها إنما هو نظر العين وإلا فالشمس* في السماء والبحر في* الأرض.
* قوما : أي* كافرين.
* عذابا نكرا : أي عظيما* فظيعا.
* يسرا : أي لينا* من القول سَهْلا* من العمل.
* قوم لم نجعل لهم من دونها سترا : القوم *هم الزِّنْج ولم يكن لهم يومئذ* ثياب يلبسونها ولا *منازل يسكنونها وإنما لهم* أسراب في الأرض* يدخلون فيها.

شرح وتفسير, سورة الكهف, Surah Al-Kahf من الآية 62, إلى الاية 83,
شرح وتفسير سورة الكهف Surah Al-Kahf من الآية 84 إلى الاية 110

* كذلك : أي الأمر* كما قلنا لك* ووصفنا.
* بين السدين : السدان* جبلان شمال شرق بلاد* الترك سد ذو القرنين* ما بينهما فقيل فيهما* سدان.
* قوماً لا يكادون يفقهون قولا : لا يفهمون* كلام من يخاطبهم* إلا بشدة وبطء وهم يأجوج ومأجوج.
* يأجوج ومأجوج : قبيلتان* من أولاد يافث* بن نوح عليه السلام* والله أعلم.
* نجعل لك خرجا : أي جعلا* مقابل العمل.
* سدا : السد بالفتح* والضم الحاجز المانع* بين شيئين.
* ردما : حاجزا حصينا* وهو السد.
* زبر الحديد : جمع زبرة* قطعة من حديد على* قدر الحجرة التي* يبنى بها.
* بين الصدفين : أي صدف* الجبلين أي *جانبهما.
* قطرا : القطر* النحاس المذاب .
* فما اسطاعوا أن يظهروه : أي* عجزوا عن الظهور* فوقه لعلوه وملاسته.
* نقبا : أي فتح* ثغرة تحت تحته* ليخرجوا معها.

شرح وتفسير, سورة الكهف, Surah Al-Kahf من الآية 62, إلى الاية 83,
شرح وتفسير سورة الكهف Surah Al-Kahf من الآية 84 إلى الاية 110

* جعله دكا : أي ترابا* مساويا *للأرض.
* وتركنا بعضهم : أي يأجوج* ومأجوج أي يذهبون ويجيئون* في اضطراب كموج البحر.
* أعينهم في غطاء عن ذكري : أي* عن القرآن لا يفتحون* أعينهم فيما تقرأه عليهم بغضا* له أو أعين قلوبهم وهي* البصائر فهي في أكنة* لا تبصر الحق ولا تعرفه.
* لا يستطيعون سمعا : لبغضهم* للحق والداعي* إليه.
* أفحسب الذين كفروا : الاستفهام *للتقريع *والتوبيخ.
* أن يتخذوا عبادي : كالملائكة* وعيسى بن مريم *والعزير وغيرهم.
* أولياء : أربابا* يعبدوهم بأنواع* من العبادات.
* نزلا : النزل ما يعد* للضيف من قرى وهو طعامه* وشرابه ومنامه.
* ضل سعيهم : أي بطل* عملهم وفسد عليهم *فلم ينتفعوا به.
* يحسنون صنعا : أي* بعمل يجازون عليه* بالخير وحسن الجزاء.

شرح وتفسير, سورة الكهف, Surah Al-Kahf من الآية 62, إلى الاية 83,
شرح وتفسير سورة الكهف Surah Al-Kahf من الآية 84 إلى الاية 110

* بآيات ربهم : أي بالقرآن* وما فيه من دلائل* التوحيد والأحكام الشرعية*.
*ولقائه : أي كفروا* بالبعث والجزاء.
* وزنا : أي لا* نجعل لهم قدراً ولا قيمة* بل نزدريهم ونذلهم.
* ذلك : أي* أولئك جزاؤهم جهنم وأطلق* لفظ ذلك بدل أولئك*، لأنهم بكفرهم وحبوط أعمالهم* أصبحوا غثاء كغثاء السيل لا خير فيه* ولا وزن له فحسن أن يشار إليه بذلك.
* كانت لهم : أي جزاء* إيمانهم وعملهم *الصالح.
* الفردوس نزلاً : هو وسط* الجنة وأعلاها ونزلا* منزل إكرام وإنعام*.
* لا يبغون عنها حولا : أي لا* يطلبون تحولاً منها* لأنها لا خير منها أبدا .
* لو كان البحر : أي ماؤه* مدادا.
* قبل أن تنفد كلمات ربي : أي قبل* أن تفرغ.
* لنفد البحر : أي ولم *تنفذ هي أي *لم تفرغ.
* يرجو لقاء ربه : يأمل *وينتظر البعث والجزاء *يوم القيامة حيث يلقى *ربه تعالى.
* ولا يشرك بعبادة ربه أحدا : أي لا *يرائي بعمله أحدا ولا يشرك* في عبادة الله تعالى غيره *تعالى.
_________________________________________________________________________ 
*- قول: ذو القرنين: { أَمَّا مَن ظَلَمَ..... الخ } يجب* أن يكون مادة دستورية* يحكم به الأفراد والجماعات* لصدقها وإجابيتها وموافقتها* لحكم الله تعالى ورضاه، ومن الأسف أن يعكس *هذا القول السديد والحكم* الرشيد فيصبح أهل الظلم *مكرمين لدى الحكومات، وأهل الإِيمان *والإِستقامة مهانين!! .
*- بيان *وجود أمم بدائية إلى عهد* ما بعد ذي القرنين لا يلبسون* ثيابا ولا يسكنون سوى الكهوف والمغارات* ويوجد في البلاد الكيئية إلى* الآن قبائل لا يرتدون الثياب، *وإنما يضعون على فروجهم *خيوط وسيور لا غير .
*- تقرير أن *هذا الملك الصالح قد ملك* الأرض فهو أحد أربعة* حكموا الناس شرقاً وغرباً .
*- مشروعية* الجعالة للقيام *بالمهام من الأعمال.
*- فضيلة* التبرع بالجهد *الذاتي والعقلي.

*- مشروعية *التعاون على ما *هو خير، أو دفع للشر.
*- تقرير *وجود أمة يأجوج *ومأجوج وأن خروجهم *من أشراط الساعة.
*- تقرير *البعث *والجزاء.
*- تقرير *شرك من يتخذ الملائكة* أو الأنبياء أو الأولياء* آلهة يعبدوهم تحت *شعار التقرب إلى الله تعالى* والاستشفاع بهم والتوسل إلى الله *تعالى بحبهم والتقرب إليهم.

*- تقرير* هلاك أصحاب الأهواء الذين *يعبدون الله تعالى بغير ما *شرع ويتوسلون إليه بغير ما جعله *وسيلة لرضاه وجنته. كالخوارج *والرهبان من النصارى والمبتدعة الروافض* والإِسماعيلية، والنصيرية والدروز *ومن إليهم من غلاة المبتدعة في* العقائد والعبادات والأحكام الشرعية.
*- لا قيمة* ولا ثقل ولا وزن لعمل* لا يوافق رضا الله تعالى* وقبوله له، كما وزن عند الله تعالى* لصاحبه، وإن مات خوفا* من الله أو شوقاً إليه.
*- تقرير *عقيدة البعث* والجزاء.
*- بيان أفضل* الجنان وهو الفردوس* الأعلى.

*- علم الله *غير متناهي لأن كلماته* غير متناهية.
*- تقرير* صفة الكلام لله* تعالى.
*- تقرير* بشرية النبي صلى الله *عليه وسلم وأنه ليس* روحا ولا نورا فحسب كما يقول الغلاة* الباطنية.
*- تقرير* التوحيد والتنديد* بالشرك.
*- تقرير* أن الرياء شرك لما *ورد أن الآية نزلت في* بيان حكم المرء يجاهد *يريد وجه الله ويرغب أن يرى مكانه* بين الناس، يصلي ويصوم* ويحب أن يثنى عليه بذلك.
* تفسير أيسر التفاسير لكلام العلي الكبير/ أبو بكر الجزائري (مـ 1921م) مصنف و مدقق مرحلة اولى

🌟اسماء أخرى قد تعجبك🌟

ريمان, Riman, rayman, rieman, Raya, raya, راية, حسنية, Housnia, hosniya, hsnia, سنبلة, Sunbla, snblah, sonbola, سنان, Snan, Sinan, Senan, ريما, Rima, Rema, rma, نظمية, Nathmia, nathmiya, ,nazmia,nzmia, متيم, Mtayam, motayam, Moez, moz, moiz, معز mecca, macca, meca, maca, مكة, جبير, Jbayr, Jbyr, Jubair, Jobair, Fathy, fthy, Fthi, فتحي,
Basant, Bsnt, Besant, Bsant, بسنت, باسنت, آفاق, افاق, أفاق, Afaq, Afaq, afq, Adib, Adeeb, Adeb, أديب, اديب, Carla, Karla, كارلا, Abdulhak, Abdlhak, عبدالحق, عبد الحق, أشجان, اشجانة, Achgan, ashgan, Zulaikha, zlaikha, zlkha, زليخة, wdan, wedan, widan, ودان, wahid, waheed, wahed, وحيد, shmoukh, shomokh, chomokh, chmokh, شموخ, shfeeq,chafiq,shafiq,shafeeq,shafeq, شفيق, Sabiha,sbiha,sabeeha, sbeeha, صبيحة,
Nadwa, Ndwa, ندوة, ندوى, ندوا, Meeqat, meqat, mqat, مقات, ميقات, مي, Mayy, Meyy, Myy, Madline,Madleen, Mdlin, Madlyn, مادلين, مدلين, مجدولين, Camelia, Kamelia, كاميليا, كميليا, كافل, Kafel, Kfel, Kfl, Housni, Housny, Hesny, hesni, Hosni, Hosny, حسني, fdk, Fadak, fdak, fedak, فدك, Erfan, عرفان, Irfan, Arfan, Basqah, Bsqah, Basqa, Besqa, Aseel, Aseel, Assel, Asel, Asl اسيل, أسيل, Aynae, Ainaa, Ainae, Aynaa, عيناء

No comments