شرح وتفسير سورة فاطر Surah Fatir (من الآية 1 إلى الآية 11 ) - معاني الأسماء ومعاني الكلمات وتفسير القرآن الكريم

آخر مواضيع

شرح وتفسير سورة فاطر Surah Fatir (من الآية 1 إلى الآية 11 )

شرح وتفسير سورة فاطر surah fatir  (من الآية 1 إلى الآية 11 )
شرح وتفسير سورة فاطر surah fatir  (من الآية 1 إلى الآية 11 )

شرح وتفسير سورة فاطر Surah Fatir

(من الآية 1  إلى الآية 11 )
_________________________________________________________________________________

سورة فاطر: هي سورة مكية ، من المثاني ، وعدد آياتها خمسة وأربعون، وترتيبها في القرآن الكريم خمسة وثلاثون ، وتقع في الجزء الثاني والعشرين . بدأت بحمد الله والثناء عليه : وقد نزلت سورة فاطر بعد سورة الفرقان ، .

شرح الكلمات:

* الحمد لله: أي *قولوا الحمد لله فإنه *واجب الحمد ومقتضى *الحمد ما ذكر بعد.

* فاطر السماوات والأرض: أي *خالقهما على *غير مثال سابق.

* جاعل الملائكة رسلا: أي *جعل منهم رسلا *إلى الأنبياء كجبريل *عليه السلام.

* أولي أجنحة: أي *ذوي أجنحة جمع *جناح كجناح *الطائر.

* يزيد في الخلق ما يشاء: أي *يزيد على الثلاثة ما *يشاء فإن لجبريل *ستمائة   جناح.

* وما يمسك: أي الله من *الرحمة فلا أحد يرسلها* غيره سبحانه وتعالى.

* وهو العزيز الحكيم: أي الغالب *على أمره الحكيم *في تدبيره وصنعه.

* اذكروا نعمة الله عليكم: أي *اذكروا نعمه تعالى *عليكم في خلقكم *ورزقكم   وتأمينكم في حرمكم.

* هل من خالق غير الله يرزقكم: أي لا *خالق لكم غير الله ولا *رازق لكم يرزقكم.

* من السماء والأرض؟: أي *بإِنزال المطر من *السماء وإنبات الزروع *في الأرض.

* لا إله إلا هو: أي لا *معبود بحق إلا هو إذاً *فاعبدوه و وحدوه.

* فأنى تؤفكون: أي *كيف تصرفون عن *توحيده مع اعترافكم *بأنه وحده الخالق   الرازق.


شرح وتفسير سورة فاطر Surah Fatir  (من الآية 1 إلى الآية 11 )
شرح وتفسير سورة فاطر Surah Fatir  (من الآية 1 إلى الآية 11 )

* وإن يكذبوك: أي يا *رسولنا فيما جئت به* من التوحيد وعقيدة *البعث والجزاء ولم   يؤمنوا بك.

* فقد كذبت رسل من قبلك: أي فلست *وحدك كذبت إذاً فلا *تأس ولا تحزن *واصبر   كما صبر من قبلك.


* وإلى الله ترجع الأمور: وسوف *يجزي المكذبين بتكذيبهم *والصابرين بصبرهم.


* ولا يغرنكم بالله الغرور: أي *ولا يغرنكم بالله أي *في حلمه *وإمهاله الغرور أي   الشيطان.


* فاتخذوه عدوا: أي فلا *تطيعوه ولا تقبلوا ما *يغركم به وأطيعوا *ربكم عز وجل.


* إنما يدعو حزبه: أي *أتباعه في الباطل *والكفر والشر *والفساد.


* ليكونوا من أصحاب السعير: أي *ليؤول أمرهم إلى *أن يكونوا من *أصحاب النار   المستعرة.


* لهم مغفرة وأجر كبير: أي لهم *مغفرة لذنوبهم وأجر كبير في الجنة*وذلك لإِيمانهم   وعملهم الصالحات. 

* أفمن زين له سوء عمله: أي قبيح *عمله من الشرك *والمعاصي.

* فرآه حسنا: أي رآه *حسناً زينا لا قبح *فيه.


* فلا تذهب نفسك عليهم: أي *على أولئك الذين *زين لهم الشيطان قبيح أعمالهم.

شرح وتفسير سورة فاطر Surah Fatir  (من الآية 1 إلى الآية 11 )
شرح وتفسير سورة فاطر Surah Fatir  (من الآية 1 إلى الآية 11 )

* حسرات: أي لا تُهلِك *نفسك بالتحسر *عليهم لكفرهم.


* إن الله عليم بما يصنعون: وسيجزيهم *بصنيعهم *الباطل.


* فتثير سحابا: أي* تزعجه وتحركه *بشدة فيجتمع *ويسير.


* فسقناه إلى بلد ميت: أي لا *نبات به.


* فأحيينا به الأرض: أي *بالنبات والعشب *والكلأ والزرع.


* كذلك النشور: أي *البعث والحياة *الثانية.


* فلله العزة جميعا: أي *فليطلب العزة بطاعة *الله فإنها لا تنال *إلا بذلك.


* إليه يصعد الكلم الطيب: أي إلى* الله تعالى يصعد الكلم الطيب *وهو سبحان الله   والحمد لله والله أكبر.


* والعمل الصالح يرفعه: أي *أداء الفرائض وفعل *النوافل يرفع إلى *الله الكلم   الطيب.


* يمكرون السيئات: أي *يعملونها ويكسبونها.


* ومكر أولئك هو يبور: أي *عملهم هو الذي *يفسد ويبطل.

* خلقكم من تراب: أي *أصلكم وهو آدم.


* ثم من نطفة: أي من *ماء الرجل وماء المرأة* وذلك كل ذُريِّة *آدم.


* ثم جعلكم أزواجا: أي *ذكراً وأنثى.


* وما تحمل من أُنثى: أي ما *تحمل من جنين *ولا تضعه إلا *بإذنه.


* وما يعمر من معمر: أي *وما يطول من عُمر *ذي عُمر طويل إلا في* كتاب.


* ولا ينقص من عمره: أي *بأن يجعل أقل *وأقصر من العمر الطويل *إلا في كتاب.
_________________________________________________________________________________

من هدايات الآيات :

*- وجوب* حمد الله تعالى *وشكره على *إنعامه.
*- تقرير *الرسالة والنبوة لمحمد صلى الله عليه وسلم *بإخباره أنه جاعل *الملائكة   رسلاً.
*- وجوب *اللجوء إلى الله تعالى في *طلب الخير ودفع *الضر فإنه بيده *خزائن كل   شيء.
*- وجوب *ذكر النعم ليكون ذلك *حافزاً على شكرها *بطاعة الله ورسوله.
*- تقرير *التوحيد بالأدلة *العقلية التي *لا ترد.
*- العجب من حال المشركين يقرون بانفراد الله تعالى بخلقهم ورزقهم ويعبدون معه غيره.


*- تسلية الرسول *صلى الله عليه وسلم *ويدخل فيها كل *دعاة الحق إذا كُذِّبوا   وأُوذوا فعليهم أن *يصبروا.
*- تقرير* البعث والجزاء المتضمن له *وعد الله الحق.
*- التحذير *من الاغترار بالدنيا أي*من طول العمر وسعة* الرزق وسلامة البدن.
*- التحذير *من الشيطان ووجوب الاعتراف* بعداوته ومعاملته معاملة *العدو فلا   يقبل كلامه ولا *يستجاب لندائه ولا يخدع *بتزيينه للقبيح والشر.
*- بيان* جزاء أولياء الرحمن أعداء *الشيطان، وجزاء *أعداء الرحمن أولياء *الشيطان.

* تفسير أيسر التفاسير لكلام العلي الكبير/ أبو بكر الجزائري (مـ 1921م) مصنف و مدقق مرحلة اولى

* اسماء أخرى قد تعجبك *

ليست هناك تعليقات