📖شرح وتفسير سورة القصص Surah AlQasas 📖 ( من الآية 1 إلى ألاية 13 ) - معاني الأسماء ومعاني الكلمات وتفسير القرآن الكريم

آخر مواضيع

📖شرح وتفسير سورة القصص Surah AlQasas 📖 ( من الآية 1 إلى ألاية 13 )


شرح وتفسير سورة القصص Surah AlQasas  ( من الآية 1 إلى ألاية 13 )

📖شرح وتفسير سورة القصص Surah AlQasas  📖

( من الآية 1 إلى ألاية 13 )

__________________________________________________________________________

سورة القصص هي من السور المكية ، ما عدا الآيات إثنان وخمسون وخمسة وثمانون فهي مدنية ، وهي من المثاني ، وعدد آياتها ثمانية وثمانون ، وترتيبها في المصحف ثمانية وعشرون ، في الجزء العشرين ،وقد نزلت بعد سورة النمل ، بدأت بحروف مقطعة طسم ،وقد سميت بسورة القصص لورود قصة موسى مفصلة وموضحة من ولادته إلى  رسالته.

شرح الكلمات.

* طسۤمۤ: هذه *إحدى الحروف المقطعة *تكتب طسم *وتقرأ: طا، سيْن، ميمْ.
* تلك: أي *الآيات المؤلفة من *مثل هذه الحروف *هي آيات القرآن *الكريم.
* نتلو عليك: أي* نقرأ عليك قاصين *شيئاً من نبأ *موسى وفرعون أي *من خبرهما.
* لقوم يؤمنون: أي لأجل *المؤمنين ليزدادوا إيمانا *ويوقنوا بالنصر *وحسن العاقبة.
* علا في الأرض: أي *تكبر وظلم فادعى *الربوبية وظلم *بني إسرائيل ظلما فظيعا.

* شيعا: أي *طوائف بعضهم *عدوّ لبعض من *باب فَرِّق تَسُدْ.
* ويستحي نساءهم: أي *يبقي على النساء لا يذبح *البنات لأنه لا يخاف *منهن ويذبح *الأولاد لخوفه *مستقبلاً على ملكه *منهم.
* ونريد أن نمن: أي *ننعم على الذين استضعفوا *فنجعلهم أئمة ونجعلهم *الوارثين.

شرح وتفسير سورة القصص Surah AlQasas  ( من الآية 1 إلى ألاية 13 )

* ما كانوا يحذرون: من *المولود الذي يولد *في بني إسرائيل *ويذهب بملكهم.
* وأوحينا إلى أم موسى: أعلمناها *أن ترضع ولدها *الرضعات الأولى *التي لا بد منها ثم تضعه *في تابوت ثم تلقيه *في اليم.
* في اليم: أي *في البحر *وهو نهر النيل.
* ولا تخافي ولا تحزني: أي *لا تخافي أن *يهلك ولا تحزني *على فراقه، إنا *رادوه إليك.

* فالتقطه آل فرعون: أي *أعوانه *ورجاله.
* ليكون لهم عدوا وحزنا: أي *في عاقبة الأمر، *فاللام للعاقبة *والصيرورة.
* قرة عين لي ولك: أي *تقر به عيني *وعينك فنفرح به *ونُسَرْ.

شرح وتفسير سورة القصص Surah AlQasas  ( من الآية 1 إلى ألاية 13 )

* وأصبح فؤاد أم موسى فارغا: أي *من كل شيء إلا *منه عليه السلام أي *لا تفكر في *شيء إلا* فيه.
* إن كادت لتبدي به: أي*قاربت بأن تصرخ *أنه ولدها وتظهر *ذلك.
* وقالت لأخته قصيه: أي *اتبعي أثره *حتى تعرفي أين *هو.
* فبصرت به عن جنب: أي *لاحظته وهي مختفيه *تتبعه من مكان *بعيد.
* وحرمنا عليه المراضع: أي *منعناه من *قبول ثدى أيَّة *مرضعة.
* من قبل: أي *من قبل رده إلى *أمه.
* فقالت هل أدلكم على: أي *قالت أخت *موسى.

* أهل بيت يكفلونه لكم: يضمونه *إليهم، يرضعونه *ويربونه لكم.
* وهم له ناصحون: أي *لموسى ناصحون، *فلما قالوا لها إذاً *كنت أنت *تعرفينه، قالت لا، *إنما أعني أنهم *ناصحون للملك لا *للولد.
* فرددناه إلى أمه: أي رددنا *موسى إلى *أمه أي قبلوا *اقتراح أخته.
* ولتعلم أن وعد الله حق: إذ *أوحى إليها أنه *راده إليها *وجاعله من *المرسلين.
* ولكن أكثرهم لا يعلمون: أي *أكثر الناس لا *يعلمون وعد الله لأم *موسى ولا يعلمون أن *الفتاة أخته وأن *أمها أمه.

__________________________________________________________________________
من هدايات الآيات :

تقرير إ*عجاز القرآن *الذي هو آية أنه *كتاب الله *حقا.
* تقرير *النبوة المحمدية *بهذا الوحي *الإلهي.
* التحذير *من الظلم والاستطالة *على الناس والفساد *في الأرض.
المؤمنون *هم الذين ينتفعون *بما يتلى عليهم *لحياة قلوبهم.
* تقرير *قاعدة لا حذر *مع القدر.

* تحريم *تحديد النسل *بإلزام المواطن *بان لا يزيد *على عدد معين *من الأطفال.
* بيان *تدبير الله تعالى *لأولياء وصالحي *عباده وتجلى ذلك *في الوحي إلى أم موسى *بارضاعه وإلقائه في *البحر والتقاط آل *فرعون له ليتربى *في بيت الملك عزيزاً *مكرماً.
* بيان *سوء الخطيئة وآثارها *السيئة وعواقبها *المدمرة وتجلى ذلك *فيما حل بفرعون *وهامان وجنودهما.
* فضيلة *الرجاء تجلت في *قول آسية { قُرَّتُ عَيْنٍ لِّي وَلَكَ } فقال *فرعون: أمَّا لي فلا. *فكان موسى قرة* عين لآسية ولم *يكن لفرعون.
* بيان *عاطفة الأمومة *حيث أصبح *فؤاد أم موسى *فارغاً إلا من *موسى.

* بيان *عناية الله بأوليائه* حيث ربط على *قلب أم *موسى فصبرت *ولم تبده *لهم وتقول *هو ولدي ليمضي *وعد الله تعالى *كما أخبرها. *والحمد له رب *العالمين.
* بيان *حسن تدبير الله *تعالى في منع *موسى من سائر *المرضعات حتى يرده *إلى أمه.
* بيان *حسن رد الفتاة *على التهمة التي *وجهت إليها وذلك *من ولاية الله *لها وتوفيقه.
* تقرير أن *وعد الله حق، *وأنه تعالى لا يخلف *الوعد ولا *الميعاد.
* تفسير أيسر التفاسير لكلام العلي الكبير/ أبو بكر الجزائري (مـ 1921م) مصنف و مدقق مرحلة اولى

* اسماء أخرى قد تعجبك *

ليست هناك تعليقات