شرح وتفسير سورة يونس Surah Yunus من الآية 79 إلى الاية 97 - معاني الأسماء ومعاني الكلمات وتفسير القرآن الكريم
English French German Spain Hindi Persian Arabic

آخر مواضيع

شرح وتفسير سورة يونس Surah Yunus من الآية 79 إلى الاية 97


شرح, وتفسير, سورة, يونس, Surah ,Yunus, من الآية 79, إلى الاية 97,
شرح, وتفسير, سورة, يونس, Surah ,Yunus, من الآية 79, إلى الاية 97, 

📖 شرح وتفسير سورة يونس Surah Yunus 📖

( من الآية 79 إلى الاية 97 )

سورة يونس وهي من السور المكية ، وعدد آياتها مئة وتسعة 109، وترتيبها في القرآن الكريم العاشرة 10 ، من الجزء الحادي عشر 11 ،وقد تم نزولها من بعد سورة الإسراء ، وتبدأت بالحروف المقطعة ¤ الر تِلْكَ آيَاتُ الْكِتَابِ الْحَكِيمِ ¤ ، وهي السورة السابعة من السبع الطوال في قول جماعة من العلماء ،

شرح الكلمات :

* ساحر عليم : أي* ذو سحر حقيقي له* تأثير عليم بالفن.
* ألقوا : أي* ارموا في الميدان ما تريدون* إلقاءه من ضروب السحر.
* إن الله سيبطله : أي* يظهر بطلانه أمام* النظارة من الناس.
* ويحق الله الحق : أي* يقرر الحق ويثبته.
* بكلماته : أي* بأمره إذ يقول للشيء* كن فيكون.
* المجرمون : أهل* الإِجرام على أنفسهم وعلى* غيرهم وهم الظلمة المفسدون.
* فما آمن لموسى : أي* لم يَنْقَدْ له* ويتبعه.
* إلا ذرِّيَّة : أي* طائفة قليلة من أولاد* بني إسرائيل.
* وملائهم : أي* أشرافهم ورؤسائهم.
* أن يفتنهم : أن* يضطهدهم ويعذبهم.
* لعال في الأرض : قاهر* مُستبدٌ.
* مسلمين : مذعنين* منقادين لأمره ونهيه.

شرح, وتفسير, سورة, يونس, Surah ,Yunus, من الآية 79, إلى الاية 97,
شرح, وتفسير, سورة, يونس, Surah ,Yunus, من الآية 79, إلى الاية 97, 
* فتنة للقوم الظالمين : أي* لا تفتنهم بنا بأن* تنصرهم علينا فيروا أنهم خير منا فيزدادوا كفراً.
* أن تبوَّءا : اتخذا* لقومكما بمصر بيوتا تبوءون* إليها وترجعون .
* قبلة : أي* مساجد تصلون فيها .
* زينة : حلياً* وحللاً ورياشاً ومتاعاً .
* أموالاً : أي* كثيرة من الذهب والفضة* والأنعام والحرث .
* اطمس : أي* أزل أثرها من بينهم *بإذهابها.
* واشدد على قلوبهم : اربط* عليها حتى لا يدخلها* إيمان ليهلكوا وهم كافرون .

شرح, وتفسير, سورة, يونس, Surah ,Yunus, من الآية 79, إلى الاية 97,
شرح, وتفسير, سورة, يونس, Surah ,Yunus, من الآية 79, إلى الاية 97, 
* أجيبت دعوتكما : أي* استجابها الله تعالى .
* فاستقيما : على* طاعة الله بأداء رسالته* والدعوة إليه والصبر على* الأذى فيه .
* سبيل الذين لا يعلمون : أي* طريق الجهلة الذي لا يعرفون* محاب الله ومساخطه ولا يعلمون شرائع الله* التي أنزل لعباده .
* وجاوزنا ببني إسرائيل : أي* قطعنا بهم البحر حتى* تجاوزوه.
* البحر : بحر* القلزم.
* بغيا وعدوا : أي* بغيا على موسى وهارون* واعتداء عليهما.
* آلآن : أي* أفي هذا الوقت تقر بالوحدانية* وتعترف له بالذلة؟!.
* ببدنك : أي* بجسدك لا روح فيه.
* آية : علامة* على أنك عبد وليس برب* فيعتبروا بذلك.
* مبوأ صدق : أي* أنزلناهم منزلاً* صالحاً طيباً مرضياً.

شرح, وتفسير, سورة, يونس, Surah ,Yunus, من الآية 79, إلى الاية 97,
شرح, وتفسير, سورة, يونس, Surah ,Yunus, من الآية 79, إلى الاية 97, 

* من الطيبات : أي* من أنواع الأرزاق الطيبة* الحلال.
* حتى جاءهم العلم : وهو* معرفتهم أن محمداً صلى الله* عليه وسلم هو النبي المنتظر وأنه المنجي.
* يقضي بينهم : يحكم بينهم.
* فيما كانوا فيه يختلفون : أي* في الذي اختلفوا من الحق* فيدخل المؤمنين الجنة والكافرين النار.
* شك : ما قابل* التصديق فالشاك غير المصدق.
* مما أنزلنا إليك : أي في* أن بني إسرائيل لم يختلفوا* إلا من بعد ما جاءهم العلم.
* الكتاب : أي التوراة والإِنجيل.
* فلا تكونن من الممترين : أي* لا تكونن من الشاكين.
* حقت عليهم : أي* وجبت لهم النار بحكم الله بذلك* في اللوح المحفوظ.
* حتى يروا العذاب : أي* يستمرون على تكذيبهم* حتى يروا العذاب فيؤمنوا حيث لا ينفع الإِيمان.

*- للسحر* طرق يتعلم بها وله علماء* به وتعلمه حرام واستعماله حرام.
*- حد* الساحر القتل لأنه إفساد في* الأرض.
*- جواز* المبارزة للعدو والمباراة له* إظهاراً للحق وإبطالاً للباطل.
*- عاقبة* الفساد وعمل أصحابه الخراب* والدمار.
*- متى* قاوم الحق الباطل انهزم الباطل* وانتصر الحق بأمر الله تعالى ووعده الصادق.
*- تسلية* الرسول صلى الله عليه وسلم* حيث أراه كيف انتصر موسى بالمعجزات ومع ذلك لم يتابعه إلا القليل من قومه.

*- التنديد* بالعلو في الأرض والإِسراف في* الشر والفساد وبأهلهما.
*- وجوب* التوكل على الله تعالى لتحمل عبء* الدعوة إلى الله تعالى والقيام بطاعته.
*- مشروعية* الدعاء والتوسل إلى الله تعالى* بأسمائه وصفاته.
*- اتخاذ* المساجد في المنازل للصلاة فيها* عند الخوف.
*- وجوب* إقام الصلاة.
*- بشرى* الله تعالى للمؤمنين والمقيمين* للصلاة بحسن العاقبة في الدارين.

*- مشروعية* الدعاء بالهلاك على أهل الظلم.
*- كثرة* المال وأنواع الزينة، والانغماس في* ذلك والتلهي به يسبب الضلال لصاحبه.
*- الذين* بلغوا حداً من الشر والفساد فطبع* على قلوبهم لا يموتون إلا على الكفر فيخسرون.
*- المؤمِّن* داع فهو شريك في الدعاء فلذا أهل* المسجد يؤمِّنون على دعاء الإِمام في الخطبة فتحصل الإِجابة للجميع، ومن هنا* يخطيء الذين يطوفون أو يزورون إذ يدعون بدعاء المطوف ولا يؤمِّنون.
*- حرمة* اتباع طرق أهل الضلال، وتقليد الجهال* والسير وراءهم.
*- لا تقبل* التوبة عند معاينة العذاب وفي الحديث* " تقبل توبة العبد ما لم يغرغر "
*- أكمل* الأديان وأفضلها الإِسلام ولهذا أهل* اليقين يسألون الله تعالى أن يتوفاهم مسلمين ولما أيقن فرعون* بالهلاك زعم أنه من المسلمين.

*- فضل* لا إله إلا الله فقد ورد أن* جبريل كان يحول بين* فرعون وبين أن يقول: لا إله إلا الله فينجو فلم يقلها فغرق وكان من* الهالكين.
*- تقرير* حقيقة وهي أن أكثر الناس في* هذه الحياة غافلون* عما يراد بهم ولهم ولم ينتبهوا حتى يهلكوا.
*- بيان* إكرام الله تعالى لبني* إسرائيل.
*- الرزق* الطيب هو ما كان حلالاً* لا ما كان حراماً.
*- إذا أراد* الله هلاك أمة اختلفت* بسبب العلم الذي هو في* الأصل سبب الوحدة والوئام.
*- حرمة* الاختلاف في الدين إذ كان يؤدي إلى الانقسام والتعادي والتحارب.
*- يوم *القيامة هو يوم الفصل الذي يقضي الله تعالى فيه بين المختلفين بحكمه العادل.

*- تقرير *نبوة الرسول صلى الله عليه وسلم.
*- سؤال* من لا يعلم من يعلم.
*- التكذيب* بآيات الله كفر وصاحبه من الخاسرين.
*- الشك *والافتراء في أصول الدين وفروعه كفر.
*- تقرير* عقيدة القضاء والقدر، وإن الشقي من شقي في كتاب المقادير والسعيد من سعد فيه.
*- عدم* قبول توبة من عاين العذاب في الدنيا بأن رأى ملك الموت وفي الآخرة بعد أن يبعث ويشاهد أهوال القيامة.
* تفسير أيسر التفاسير لكلام العلي الكبير/ أبو بكر الجزائري (مـ 1921م) مصنف و مدقق مرحلة اولى

🌟اسماء أخرى قد تعجبك🌟

ريمان, Riman, rayman, rieman, Raya, raya, راية, حسنية, Housnia, hosniya, hsnia, سنبلة, Sunbla, snblah, sonbola, سنان, Snan, Sinan, Senan, ريما, Rima, Rema, rma, نظمية, Nathmia, nathmiya, ,nazmia,nzmia, متيم, Mtayam, motayam, Moez, moz, moiz, معز mecca, macca, meca, maca, مكة, جبير, Jbayr, Jbyr, Jubair, Jobair, Fathy, fthy, Fthi, فتحي,
Basant, Bsnt, Besant, Bsant, بسنت, باسنت, آفاق, افاق, أفاق, Afaq, Afaq, afq, Adib, Adeeb, Adeb, أديب, اديب, Carla, Karla, كارلا, Abdulhak, Abdlhak, عبدالحق, عبد الحق, أشجان, اشجانة, Achgan, ashgan, Zulaikha, zlaikha, zlkha, زليخة, wdan, wedan, widan, ودان, wahid, waheed, wahed, وحيد, shmoukh, shomokh, chomokh, chmokh, شموخ, shfeeq,chafiq,shafiq,shafeeq,shafeq, شفيق, Sabiha,sbiha,sabeeha, sbeeha, صبيحة,
Nadwa, Ndwa, ندوة, ندوى, ندوا, Meeqat, meqat, mqat, مقات, ميقات, مي, Mayy, Meyy, Myy, Madline,Madleen, Mdlin, Madlyn, مادلين, مدلين, مجدولين, Camelia, Kamelia, كاميليا, كميليا, كافل, Kafel, Kfel, Kfl, Housni, Housny, Hesny, hesni, Hosni, Hosny, حسني, fdk, Fadak, fdak, fedak, فدك, Erfan, عرفان, Irfan, Arfan, Basqah, Bsqah, Basqa, Besqa, Aseel, Aseel, Assel, Asel, Asl اسيل, أسيل, Aynae, Ainaa, Ainae, Aynaa, عيناء

No comments