شرح وتفسير سورة الأنبياء surah al-anbiya ( من الآية 45 إلى الاية 57 ) - معاني الأسماء ومعاني الكلمات وتفسير القرآن الكريم
EnglishFrenchGermanSpain

آخر مواضيع

شرح وتفسير سورة الأنبياء surah al-anbiya ( من الآية 45 إلى الاية 57 )

🌻🌸🌼🌷🌺🌹 
شرح وتفسير, سورة الأنبياء, surah al-anbiya, ( من الآية 45 إلى الاية 57 ), surat al anbiya,surah al anbiya,surat alanbiya,surat al anbiya ayat 19,surat al anbiya ayat 89,surat al anbiya ayat 107,surah al anbiya ayat 83,surat al anbiya ayat 83,surah al anbiya ayat 89,surah al anbiya ayat 30,surat al anbiya ayat 30,surat al anbiya ayat 21,surat al anbiya ayat 35,surat al anbiya ayat 87,surah al anbiya ayat 87,surah al anbiya ayat 69,surah al anbiya ayat 35
شرح وتفسير سورة الأنبياء surah al-anbiya ( من الآية 45 إلى الاية 57 )

📖 شرح وتفسير سورة الأنبياء surah al-anbiya 📖

( من الآية 45 إلى الاية 57 )

_________________________________________________________________________

سورة الأنبياء  وهي من السور المكية، وهي آخر حزب المئين ، وعدد آياتها مئة وإثنى عشر 112، وترتيبها في المصحف الشريف واحد وعشرون 21 ، من الجزء الجزء السابع عشر 17 ، وقد تم  نزولها من بعد سورة إبراهيم ،  وقد بدأت بفعل ماض ¤ اقْتَرَبَ لِلنَّاسِ حِسَابُهُمْ وَهُمْ فِي غَفْلَةٍ مُعْرِضُونَ ¤ وقد سميت بهذا الاسم ، لأنها اشتملت على ذكر معظم أسماء المرسلين والأنبياء.

شرح الكلمات:

* إنما أنذركم بالوحي: أي* بأخبار الله تعالى* التي يوحيها *إلي وليس هناك* شيء من عندي.
* نفحة: أي *وقعة من عذاب* خفيفة.
* يا ويلنا إنا كنا ظالمين: أي* يقولون يا ويلنا *أي يا هلاكنا.
* إنا كنا ظالمين: أي بالشرك* والتكذيب للرسول* صلى الله عليه *وسلم.
* الموازين القسط: أي* العادلة.
* فلا تظلم نفس شيئا: لا بنقص* حسنة ولا *بزيادة سيئة.

* مثقال حبة: أي* زنة حبة من خردل*.
* وكفى بنا حاسبين: أي* محصين لكل *شيء.

* الفرقان: التوراة* لأنها فارقة بين* الحق والباطل *كالقرآن.
* وضياء: أي يهدي* إلى الحق في* العقائد والشرائع.
* وذكرا: أي* موعظة.
* يخشون ربهم بالغيب: أي يخافون* ربهم وهم لا يرونه في* الدنيا فلا يعصونه بترك واجب* ولا بفعل حرام.
* وهم من الساعة مشفقون: أي* وهم من أهوال* يوم القيامة وعذابه* خائفون.

شرح وتفسير, سورة الأنبياء, surah al-anbiya, ( من الآية 45 إلى الاية 57 ),
شرح وتفسير سورة الأنبياء surah al-anbiya ( من الآية 45 إلى الاية 57 )
* وهذا ذكر مبارك: أي القرآن* الكريم تنال بركته* قارئه والعامل به*.
* أفأنتم له منكرون: الاستفهام *للتوبيخ يوبخ تعالى* من أنكر أن القرآن* كتاب الله.

* رشده: أي هداه* بمعرفة ربّه والإِيمان* به ووجوب طاعته* والتقرب إليه.
* التماثيل: جمع* تمثال وهو الصورة* المصنوعة على شبه* إنسان أو حيوان.
* التي أنتم لها عاكفون: أي* مقبلون عليها ملازمون* لها تعبدا.
* أم أنت من اللاعبين: أي* الهازلين غير الجادين* فيما يقولون* أو يفعلون.

* ربكم رب السماوات: أي* المستحق للعبادة* مالك السماوات* والأرض.
* الذي فطرهن: أي أنشأهن* خلقا وإيجادا على* غير مثال سابق.
* لأكيدن أصنامكم: أي* لأحتالن على* كسر أصنامكم* وتحطيمها.
_________________________________________________________________________
*- حب* الشيء يعمي صاحبه* حتى لا يرى إلا ما أحبه* ويصمه بحيث* لا يسمع إلا ما أحبه*.
*- بيان *ضعف الإِنسان وأن أدنى* عذاب ينزل به لا يتحمله* ويصرخ داعيا* يا هلاكاه.
*- تقرير البعث* والحساب والجزاء*.
*- إظهار* منة الله تعالى على *موسى وقومه ومحمد* وأمته بإنزال التوراة* على موسى* والقرآن على *محمد صلى الله *عليه وسلم.
*- بيان صفات* المتقين وهم الذين يخشون* ربهم بالغيب فلا يعصونه* بترك واجب ولا بفعل* محرم: وهم دائما في* اشفاق وخوف* من يوم القيامة.

*- الإشادة* بالقرآن الكريم* حيث أنزله* تعالى مباركا.
*- توبيخ* وتقريع من يفكر بالقرآن* وينكر ما فيه من* الهدى والنور.
*- مظاهر* إنعام الله وإكرامه* لمن اصطفى* من عباده.
*- تقرير* النبوة والتوحيد*، والتنديد بالشرك* والمشركين.
*- ذم التقليد* وأنه ليس بدليل *ولا برهان للمقلد *على ما يعتقد أو *يفعل.
*- مشروعية* الشهادة وفضلها في* مواطن تعز فيها ويحتاج* إليها.
*- تغيير* المنكر باليد لمن* قدر عليه مقدم على تغييره* باللسان والجمع بينهما أفضل*.

* تفسير أيسر التفاسير لكلام العلي الكبير/ أبو بكر الجزائري (مـ 1921م) مصنف و مدقق مرحلة اولى

🌟اسماء أخرى قد تعجبك🌟

ريمان, Riman, rayman, rieman, Raya, raya, راية, حسنية, Housnia, hosniya, hsnia, سنبلة, Sunbla, snblah, sonbola, سنان, Snan, Sinan, Senan, ريما, Rima, Rema, rma, نظمية, Nathmia, nathmiya, ,nazmia,nzmia, متيم, Mtayam, motayam, Moez, moz, moiz, معز mecca, macca, meca, maca, مكة, جبير, Jbayr, Jbyr, Jubair, Jobair, Fathy, fthy, Fthi, فتحي,
Basant, Bsnt, Besant, Bsant, بسنت, باسنت, آفاق, افاق, أفاق, Afaq, Afaq, afq, Adib, Adeeb, Adeb, أديب, اديب, Carla, Karla, كارلا, Abdulhak, Abdlhak, عبدالحق, عبد الحق, أشجان, اشجانة, Achgan, ashgan, Zulaikha, zlaikha, zlkha, زليخة, wdan, wedan, widan, ودان, wahid, waheed, wahed, وحيد, shmoukh, shomokh, chomokh, chmokh, شموخ, shfeeq,chafiq,shafiq,shafeeq,shafeq, شفيق, Sabiha,sbiha,sabeeha, sbeeha, صبيحة,
Nadwa, Ndwa, ندوة, ندوى, ندوا, Meeqat, meqat, mqat, مقات, ميقات, مي, Mayy, Meyy, Myy, Madline,Madleen, Mdlin, Madlyn, مادلين, مدلين, مجدولين, Camelia, Kamelia, كاميليا, كميليا, كافل, Kafel, Kfel, Kfl, Housni, Housny, Hesny, hesni, Hosni, Hosny, حسني, fdk, Fadak, fdak, fedak, فدك, Erfan, عرفان, Irfan, Arfan, Basqah, Bsqah, Basqa, Besqa, Aseel, Aseel, Assel, Asel, Asl اسيل, أسيل, Aynae, Ainaa, Ainae, Aynaa, عيناء

ليست هناك تعليقات